design design
طباعة أرسل إلى صديق

"سوا" تختتم سلسلة لقاءات توعوية لمجموعة سيدات في القدس

القدس - اختتمت مؤسسة "سوا"  مؤخرا، سلسلة لقاءات توعوية حول مناهضة العنف ضد المرأة والطفل، في جمعية تنمية واعمار العيسوية في القدس، بمشاركة عدد من النساء المقدسيات، ضمن مشروع النهوض بحقوق النساء والاطفال الفلسطينيين المهمشين في  القدس الشرقية.

ويهدف المشروع الى تحسين ظروف الحياة للفئات الضعيفة والمهمشة، عن طريق توعيتهم بمكافحة العنف بكافة اشكاله، ما يساهم في تعزيز حقوق الإنسان في القدس وضواحيها.

وأعربت منسقة المشروع لينا صالح ان اللقاءات تناولت مجموعة من المواضيع منها، جيل المراهقة، العنف واشكاله، الاعتداءات الجنسية داخل الاسرة والموجهة ضد النساء والاطفال، التنمر الالكتروني.

وأوضحت صالح أن هذه اللقاءات تعطي النساء فرصة مهمة لفهم حقوقهن ومكافحة العنف بكافة اشكاله، وبناء العلاقات الاسرية السليمة، كذلك تعطيهم مساحة كافية للتعبير عن مشاعرهن والخروج من ضغط الحياة اليومية التي تحيط بكل واحدة منهن.

واشارت منسقة جمعية تنمية واعمار العيسوية الهام حمدان،  الى أن هذه اللقاءات ساعدت النساء المشاركات على التعبير والمشاركة، كما اسهمت في تغيير نفسياتهن وزيادة الروابط والمساندة لبعضهن البعض، والعمل على تمكينهن، ما يساعدهم في التعامل مع ابنائهن واسرهن بصورة سليمة.

وفي الختام عبَرت المشاركات عن مدى استفادتهن من المواضيع التي تم طرحها في اللقاءات، وبالذات  التنمر الالكتروني  وجيل المراهقة وكيفية التعاون مع ابنائهم، كذلك مواضيع التربية الجنسية وكيفية توعية الابناء حول الاعتداءات الجنسية بطريقة صحيحة في المستقبل ، بالإضافة لاستمتاعهم واعطائهم مساحات كافية للتفريغ والتعبير عن المشاعر.

وينفذ  المشروع بتمويل من الاتحاد الأوروبي وبإشراف مؤسّسة هينرش بُل الالمانية - مكتب فلسطين والأردن وبالشراكة والتنسيق مع أربع مؤسسات (المركز العربي للتطوير الزراعي "ACAD"، المختبر الفني "ارت لاب"، مؤسسة الحق في اللعب
 للأعلى   







 
المزيد

 
البريد الإلكتروني:    
 


جميع الحقوق محفوظة @ 2017